أصدرت المحكمة العسكرية بأسيوط أحكامًا بالسجن، تراوحت بين 7 سنوات و15 سنة بحق 32 من أبناء المنيا حضوريًا، في هزليات “محكمة وبنك ديرمواس” و”السجل المدني بديرمواس” و”متحف ملوي” جنوب محافظة المنيا.

وقررت المحكمة حبس اثنين بالسجن حضوريًا 7 سنوات لكل منهما، في هزلية “اقتحام محكمة ديرمواس”، فيما قررت حبس 15 آخرين حضوريًّا بالسجن 10 سنوات لكل منهم في هزلية “اقتحام بنك مصر” بمركز ديرمواس ومتحف ملوي، وقررت حبس  15 آخرين بالسجن المشدد 15 عامًا لكل منهم، في هزلية “اقتحام قسم شرطة أبو قرقاص” و”السجل المدني” بمركز ديرمواس ومركز شرطة ملوى.

يأتي هذا ضمن مهرجان الأحكام الصادرة من قضاء الانقلاب، والذي أصبح يرفع شعار “الحكم بعد المكالمة” بدلا من “الحكم بعد المداولة”، والذي تجلى في إصدار أحكام بالإعدام بحق المئات في جلسة واحدة.

رابط دائم