مرحلة جديدة من التمثيل الرخيص، يقوم بأدئها المسرحي محافظو نظام الانقلاب الجدد، بعد أداء بعض الأدوار الاستفزازية للمواطنين، على غرار الأداء المبتذل لعبد الفتاح السيسي رئيس سلطة الانقلاب العسكري.

في البداية، سيطرت حالة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما ظهر محافظ المنوفية اللواء سعيد عباس، وهو في أداء تمثيلي رخيص، حيث يجلس تحت قدم أحد المواطنين ليستمع إلى شكواه.

وظهر عباس تحت أقدام عدد من السيدات وكبار السن، على الأرض، متكئا على قدميه، ليستمع لشكاوى المواطنين.

الأمر الذي اعتبره نشطاء مواقع التواصل صورة استفزازية توضح مدى الابتذال الذي يعبر عن نظام لا يقنع مواطنيه سوى بالتمثيل الرخيص.

وفي محافظة المنيا انتشرت صور لمحافظ المنيا السابق اللواء عصام الدين البديوي وهو يقيم شعائر الصلاة داخل مكتبه بديوان عام المحافظة، الأمر الذي أثار حالة من الجدل عقب انتشار هذه الصور.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي الصور تحت عنوان “حرما معاليك.. كيف لمحافظ المنيا أن يسمح بنشر صور له وهو يصلي في مكتبه، صحيح محدش يقدر يدخل مكتب سيادة المحافظ ولا يصوره الا بتعليمات سيادته؟؟؟ السلوكيات الغربية دي بتطير في أقرب تعديل.. حرماً معاليك”.

رابط دائم