كتب- حسن الإسكندراني:
 
قال  الدكتور يوسف خليفة اليوسف، الأكاديمي الإماراتي واستاذ الاقتصاد بجامعة الإمارات، إن حكومات دول رباعية الحصار على قطر، تعيش مرحلة أشبه "بمن يضع يديه حول رقبته وينتحر"، مشددا بأنها أصبحت في موقف ضعيف بعد ان فقد شعوبها الثقة فيها.
 
وقال "اليوسف" عبر تدوينات  بحسابه بموقع التدوين المصغر "تويتر" الإثنين، اذا رأيت خصمك يهرول الى حل سياسي او الجلوس على طاولة المفاوضات أو تهدئة الأوضاع فاعلم انه في موقف ضعف يحاول استعادة انفاسه فتعامل معه واحذره.
 
وأضاف في تغريدة أخرى "حكومات المقاطعة هي الآن أشبه بمن يضع يديه حول رقبته وينتحر انتحارا بطيئا لأن كل يوم يمر تتآكل مصداقيتها وثقة الشعوب فيها وهذا أمر خطير ولاشك".وتابع فى ثالثة : اعتقدوا ان مسرحيتهم هذه ستحل مشاكلهم مع شعوبهم واذا بها تتحول كارثة عليهم ، ثم أردف: مقاطعة قطر وما يواكبها من احداث تخفي في ظلالها عملية تمرير عدد من الأجندات بعضها داخل دول المنطقة  وبعضها ألاخر في الإقليم.
واختتم سلسلة التغريدات بقول: سيكتب التاريخ يومًا أن مقاطعة قطر كانت من بين محركات التغيير في المنطقة وتفكيك النظم الأستبدادية في جزيرة العرب لأنها كشفت كثير من المستور.
 
وفي 5 يونيو الجاري، أعلنت كل من السعودية والإمارات والبحرين وعدد من الدول قطع علاقاتها وإغلاق موانيها وأجوائها ومعابرها البرية في وجه الدوحة بادعاء تقديم الأخيرة "الدعم للإرهاب"؛ وهو الاتهام الذي نفته قطر بشدة، وقالت إنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب وصلت حد الفبركة الكاملة بهدف فرض الوصاية عليها، والضغط عليها لتتنازل عن قرارها الوطني.

رابط دائم