كتب- محمد الغمراوى
فى فضيحة جديدة لجهل وغباء ودناءة قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسى، وزعمه أننا "فقرا أوى"، أدرجت مجلة فوربس الأمريكية في قائمتها لأثرياء العالم لعام 2017، اليوم الإثنين، أسماء 6 مليارديرات مصريين يبلغ إجمالي ثروتهم 17 مليار دولار.

وتعادل ثروة المصريين الستة، نحو 65% من إجمالي الاحتياطي الأجنبي للبلاد، البالغ قيمته 26.5 مليار دولار أمريكي.

ويتصدر القائمة مجموعة من رجال أعمال المخلوع مبارك والمنقلب عبدالفتاح السيسى، حيث تصدر القائمة فى مصر "ناصف ساويرس" الذي حل في الترتيب العالمي 269 بثروة 5.6 مليارات دولار، ويعمل في مجال المقاولات، تبعه نجيب ساويرس ثانيا على الصعيد المحلي، والترتيب العالمي 460، بثروة 3.9 مليارات دولار، ويعمل في الاتصالات.

وبلغت ثروة رجل الأعمال محمد منصور، وزير النقل فى عهد المخلوع مبارك، 2.7 مليار دولار، ويعمل في مجالات متنوعة، وجاء في الترتيب الثالث مصريا والـ745 عالميا، ثم محمد الفايد في الترتيب الرابع محليا، و1161 عالميا، بثروة 1.8 مليار دولار، ويعمل في مجالات التجزئة والاستثمار.

في المرتبة الخامسة محليا، جاء ياسين منصور في الترتيب 1161 عالمياً، بثروة 1.8 مليار دولار، ويعمل في مجالات متنوعة، ثم "أنسي ساويرس" في الترتيب السادس محليا، و1678 عالميا، بثروة 1.2 مليار دولار، ويعمل في مجالات عدة.

وكانت فوربس قد أدرجت في قائمتها لأثرياء العالم لعام 2016، 6 مليارديرات مصريين يبلغ إجمالي ثروتهم 14.2 مليار دولار.

وقالت فوربس، إن العام الحالي سجل رقما قياسيا لأثرياء العالم، وارتفع عدد أصحاب المليارات بنسبة 13% إلى 2043 شخصا، مقابل 1810 في العام الماضي، وبلغ صافي ثروتهم 7.67 تريليونات دولار.

واحتفظ بيل جيتس بالترتيب الأول في القائمة للسنة الرابعة على التوالي، ولديه ثروة بقيمة 86 مليار دولار، مقابل 75 مليار دولار في العام الماضي.

رابط دائم