كتب– عبدالله سلامة
تواصل قوات أمن الانقلاب بالبحيرة، إخفاء المهندس إكرامي إسماعيل يوسف التحفة، من أبناء مدينة شبراخيت، لليوم الحادي عشر على التوالي، منذ اعتقاله يوم 4 يوليو الجاري.

وعلى الرغم من عرضه على النيابة بتاريخ 5 يوليو الجاري؛ على خلفية اتهامات ملفقة وحصوله على إخلاء سبيل بكفالة 5 آلاف جنيه، إلا أنه تم ترحيله إلى مقر الأمن الوطني بمديرية أمن البحيرة، والتي نفت تواجده بها منذ 6 يوليو 2017 وحتى الآن.

من جانبها، حمّلت أسرته داخلية الانقلاب المسئولية الكاملة عن سلامته، مطالبة بسرعة الإفصاح عن مكان إخفائه، والإفراج الفوري عنه، مشيرة إلى تقدمها بالعديد من البلاغات للجهات المختصة دون فائدة، كما قام محاميه بإرسال إنذار على يد محضر للمحامي العام بجنوب البحيرة، للكشف عن مكان احتجازه.

رابط دائم