تواصل مليشيا أمن بالغربية إخفاء المواطن أحمد عبد المحسن الأخميمي “52 عاما” للشهر العاشر على التوالي؛ منذ اعتقاله من محل عمله بشركة الاتصالات يوم 27 مارس 2017.

وفي سياق متصل، اعتقلت مليشيا أمن البحيرة، المهندس مجدي فتحي عبدالمولى “60 عاما”، اليوم الأحد 11 فبراير، من منزله بمدينة دمنهور للمرة الرابعة، بعد احتجاز أسرته كرهائن حتى سلّم نفسه لقوات الأمن.

من جانبها حملت أسرتي المواطنين داخلية الانقلاب المسئولية الكاملة عن سلامتهما، مطالبين بسرعة الإفصاح عن مكان إخفائهما والافراج الفوري عنهما.

رابط دائم