“إنت أحلامك كبيرة أوي.. حتى لاعيبة المنتخب مش هيتعملهم أشعة الرنين دي”.. هكذا سخر مدير مستشفى سجن 430 بوادي النطرون، من حالة المريض المعتقل “بلال البقلاوي”، وتابع  قائلا: “لازم تستنى أخصائي العظام وده هييجي بعد شهر أو اتنين”.

وكانت عائلة “بلال”، ابن مركز طلخا بمحافظة الدقهلية والمحكوم عليه بالسجن 15 عاما، قد قدمت عدة استغاثات عاجلة للمطالبة بالسماح له بالعلاج على نفقتهم الخاصة، بعد رفض إدارة السجن علاجه من آلام شديدة بالكتف وعمل أشعة رنين عليها، ما دفعه إلى الإضراب الكلي عن الطعام منذ 27 يونيو الماضي وحتى الآن، أي منذ 11 يومًا.

وأكدت عائلته أنه يعاني من آلام في الكتف منذ أكثر من ثمانية أشهر، عكف خلالها على تناول المسكنات حتى أصابه التهاب شديد في المعدة أدى إلى مضاعفات شديدة، مؤكدين تحملهم كافة مصاريف الأشعة، ومستنكرين رفض إدارة السجن التعاون معهم.

وناشدت أسرة “بلال” المؤسسات الحقوقية ومنظمات المجتمع المدنى، النشر عنه وسرعة التدخل لوقف الانتهاكات التى تمارس ضده، والسماح له بالكشف والعلاج.

رابط دائم