كشف الإعلامي هيثم أبوخليل عن تفاصيل جديدة في جريمة اغتيال داخلية الانقلاب المحامي أحمد السيد نعمة الله بمدينة بلبيس بمحافظة الشرقية بزعم تبادل لإطلاق النار مع القوات.

وقال أبوخليل، خلال برنامجه “حقنا كلنا” على قناة “الشرق” مساء الأحد: إن جريمة قتل المحامي أحمد السيد عضو نقابة المحامين تحت رقم 529220 تكشف التعريف الأمثل لمصطلح الإرهاب الذي تمارسه داخلية الانقلاب بصورة فاضحة وكاشفة.

وأضاف أبوخليل أن المحامي كان برفقة اثنين من عملائه لإتمام إجراءات بيع قطعة أرض عندما فاجأتهم داخلية الانقلاب وأطلقت عليهم وابلاً من الرصاص أثناء وجودهم في قطعة الأرض، ثم ادعت في بيان لها أن المحامي عاطل ومسجل خطر.

وأوضح أبوخليل أن بيان نقابة المحامين فضح كذب وتدليس بيان داخلية الانقلاب وأكد أن القتيل عضو لديها تحت رقم 529220 ومن المشهود لهم بالمهنية والالتزام الخلقي و”لا علاقة له بأي عمل سياسي أو حزبي” وقتل أثناء وجوده مع اثنين من الموكلين بأرض التعاقد بناحية بساتين بركات ببلبيس.

وأشار أبوخليل إلى أن بيان النقابة أكد أن قوات داخلية الانقلاب هي من أطلقت النار على القتيل بزعم أن القتيلين الآخرين من المسجلين الخطرين المطلوبين للعدالة وأنه تأكد لها عدم حمل المحامي لسلاح وليس لديه دافع لحمله وأن الأرض محل الجريمة ليست مكانا معدا لتبادل الإطلاق، مؤكدا أن ما حدث جريمة قتل عمد.

رابط دائم