إمارات الشر

أثارت زيارة محمد ابن زايد إلى القاهرة للقاء السيسي في تجمع هو الـ 18 المعلن، غضب نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، يصفونه بأنه كفيل صفقة القرن والخيانة والاتفاقات في الخفاء، للامارات دور كبير لما يحصل في سيناء عبر مستشارها السياسي محمد دحلان الذي يدير نحو 8 الاف عنصر 1من الكتيبة 1001 من عناصر فتح المطرودة من “حماس” في 2006، ويعملون على أرض سيناء.

وقال حساب ثوري حر على تويتر: “بن زايد بالقاهرة لإتمام صفقات سيناء على طريقة الاتفاق مع “القاعدة” باليمن..قبل ساعات من زيارة ولي عهد ابوظبي محمد بن زايد للقاهرة، اليوم، كشفت وكالة “أسوشييتد برس” الأمريكية، الاثنين، النقاب عن “اتفاقات سرية” عقدتها كل من السعودية والإمارات مع تنظيم القاعدة في اليمن”.

وأضافت أخبار الصعيد على الفيسبوك “اتلم المتعوس …”السيسي وعصابته مع زيارة ابن زايد – غير المقبول من شعب مصر الحر ..فللإمارات دور كبير لما يحصل في سيناء.. ويوترون الأوضاع الأمنية هناك بتحركات مشبوهة وتجارة السلاح والمخدرات، وفق شهود عيان”.

وعلق مالك جميل بالتذكير بالرئيس الشرعي وعواقب الإنقلاب فقالت: “تآمر عليه المجلس العسكري ومعه أصحاب أشولة الأرز السعوديه والامارات والكويت وامريكا والصهاينة ومعهم للأسف مصريون رقصوا ودعموا وفوضوا قاتل مأجور فخان رئيسه وحنث باليمين وقتل الساجدين”.

وعلق حساب “احبك ربي”، “الامارات تلعب دور المحلل للكيان الصهيوني للسيطرة والتحكم بكل دول المنطقة”.

وبالمجمل كتب “كلمة حق لاتقطع رزقا”، “جرائم و فضائح آل نهيان .. بغاء ..دعارة ..مخدرات ..فساد ..لصوصية تجارة بشر.. غسيل أموال ..زندقة خيانة..#امارات_الشر (هيهات تم هيهات أن تخرجواعن الطوق أوأن تسرحواخارج عقالكم اكترمما هومسموح به فأنتم مجرد خونة صهاينة مرتزقة متخلفين”.

وأضاف “سأعودُ بالأمل”، “ماذا تنتظر من دوله اقامت معبداً لعبادة الاصنام سوى الخيانه والتآمر على من أرادو نُصرة دينهم سوى تجارة المخدرات التى حرمها الله وتجارة السلاح الذى يُقتل بهِ إخوانناماذا ننتظر سوى دعم منهم للمنقلب القاتل بلحه لملمى ما تبقى ايتها الامارات فلن تمنعى فى بلدى المظاهرات”.

وأعتبرت أريج عمر أن الإمارات لها واقع وحقيقة إمارات الشر..صهاينة العرب..مفيش مصيبة او كارثة تحل بدولة عربية..او اسلامية إلا وإمارات الشر وعيال زايد وراءها!!..لا تقل الامارات العربية المتحدة..ولكن قل.. الإمارات العبرية المتصهينة..لعنة الله عليهم”.

رابط دائم