تسمم تلاميذ المدارس أصبح أمرا عاديا في دولة الانقلاب، حيث لم يعد يمر أسبوع، تقريبا، دون أن يتسمم المزيد من التلاميذ الذين يتساقطون بسبب المنتجات الغذائية الفاسدة التي يتم توزيعها عليهم في المدارس، التي يأتي معظمها من منتجات القوات المسلحة أو التي يتم تخزينها بمخازنهم.

الكارثة ما تزال مستمرة، دون أي حل ينقذ آلاف التلاميذ في محافظات مصر المختلفة، لوقف الفساد الذي يدفع ثمنه الأطفال الأبرياء.

رابط دائم