Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2015-03-02 16:56:47Z | |

رغم مرور عدة أشهر على إخفاء ميليشيات أمن الانقلاب 6 سيدات وفتيات منذ اعتقالهن من أماكن متفرقة، وتحرير بلاغات وتلغرافات وشكاوى، وصدور مناشدات من المنظمات الحقوقية وبيانات توثق الجريمة وتدينها، إلا أن سلطات الانقلاب تُصر على عدم الكشف عن مصيرهن المجهول حتى الآن.

واستنكرت حركة “نساء ضد الانقلاب”، في حصادها الأسبوعي عن الفترة من الخميس 10 يناير 2019 وحتى الخميس 17 يناير 2019، استمرار الجريمة بحق الحرائر وهن:

1ـ “نسرين عبد الله سليمان رباع” مختفية منذ ما يزيد على سنتين و7 أشهر.

2ـ “عبير ناجد عبد الله” مختفية منذ 113 يومًا.

3ـ “ندى عادل فرنيسة” مختفية قسريًا منذ 94 يومًا.

4ـ “مريم محمود رضوان” مختفية قسريًا مع أطفالها الثلاثة منذ ما يزيد على 3 أشهر.

5ـ “حنان عبد الله علي” مختفية قسريًا منذ 54 يومًا.

6ـ “ريا عبد الله حسن” مختفية قسريًا منذ 24 يومًا.

وطالبت الحركة سلطات النظام الانقلابى في مصر بالإفراج الفوري عن المعتقلات، والكشف عن مصير المختفيات، وإيقاف الأحكام الجائرة بحقهن.

ورصد الحصاد ضمن جرائم العسكر، تجديد الحبس لكل من: هدى عبد المنعم، وعائشة خيرت الشاطر، وسمية ناصف، ومروة أحمد مدبولي، 15 يومًا على ذمة التحقيقات بزعم التمويل والانضمام لجماعة محظورة.

أيضًا تجديد حبس نرمين حسين، والدكتورة حنان بدر الدين، 45 يومًا على ذمة التحقيقات، فضلا عن قبول استئناف نيابة الانقلاب على الحكم الصادر بإخلاء سبيل منى محمود محيي،  المعروفة بأم زبيدة، وتجديد حبسها 45 يومًا على ذمة التحقيقات.

رابط دائم