هذا الشعب لم يجد من يحنو عليه.. فبعد أكثر من 60 عامًا من حكم العسكر، تدهورت أحوال المصريين بشتى المجالات، فزادت معدلات الفقر بنسبة 66% ومعدلات التضخم 32.9%.

وصُنّفت مصر الأولى عالميًا ليس في التعليم أو الصحة.. بل في الانتحار بمعدل 5 حالات انتحار أسبوعيا بسبب الفقر، كما أنها الأولى عالميًا في الإخفاء القسري والتعذيب والقتل والإعدامات.

وعلى الرغم من أن العسكر وضعوا أيديهم على كل مفاصل الدولة وتحكموا بكل المشروعات الاقتصادية ويديرون ما بين 25 – 40% من حجم الاقتصاد المصري إلا أن ‏ديون مصر الخارجية وصلت إلى ٧٩ مليار دولار.

وتضاعفت فواتير الكهرباء والمياه إلى خمسة أضعاف، وأغلق أكثر من 7 آلاف مصنع، وتم تسريح عشرات آلاف العمال

الحرية والعدالة” أعدت الجراف التالي لتبين حجم الخراب الذي حلّ بمصر على يد العسكر:

رابط دائم