على الرغم من طمأنة قائد الانقلاب العسكري للمصريين، خلال مشاركته بقمة الاتحاد الإفريقي، بقوله “كونوا مطمئنين تماماً في مصر وإثيوبيا والسودان، التقينا واتفقنا.. لا يوجد ضرر على أحد”.. إلا أن الدراسات الفنية والخبراء الدوليين حذروا من مخاطر جمّة تقترب من مصر.. رصدتها “الحرية والعدالة” في الإنفوجراف التالي:

رابط دائم