مر عامان على جريمة الانقلاب العسكري في بيع تيران وصنافير للسعودية، التي تنازلت بناء عليه للمملكة عن اثنتين من أغلى الجزر المصرية مقابل أموال لا يعرف أحد فيم أُنفقت.

ومر التنازل عن الجزيرتين بمراحل سياسية وقانونية أكدت حجم التواطؤ الذي تم حتى يتم تسليم الأرض للسعودية.

تلك المراحل نرصدها في الإنفوجراف التالي:

رابط دائم