تصدر هاشتاج “#ارحل_يا_سيسي” قائمة الهاشتاجات الأكثر تداولا في مصر؛ للمطالبة برحيل قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي وحكومته وعصابة المجلس العسكري، ورفضًا لغلاء الأسعار وتفاقم الأزمات المعيشية والاقتصادية.

وكتب الإعلامي أسامة جاويش “ارحل يا سيسي.. فقد صرنا في زمن تصبح الجماجم الأثرية ذات خلفية عسكرية نفاقًا لك.. فبئس عهدك وبئس نفاقك وبئس حكمك العسكري”. فيما كتبت سمر رشدي: “هو في إيه.. كل يوم حوادث قتل اغتصاب سرقة، انتوا متأكدين إن المسيح الدجال بعين واحدة مش أقرع وقصير وبتاع إنجازات واحنا نور عنيه وكده؟!. وكتب عســل أســــــــــود: “والله نفسي أهاجر بره مصر.. بس الواحد في رقبته حكومة بيصرف عليها”.

وكتبت سناء السيد: “برلمان العار وافق على بيع الجنسية المصرية وأقر قانون صندوق مصر السيادى، وبكده الخسيس استولى على البلد كلها بكل أصولها.. من وزارات وشركات ومبان وأراضٍ.. حتى ممتلكات المحافظات والمحليات اللى المصريين ميعرفوش تفاصيلها وهيبيعها لقرايبه وأهله من اليهود.. وحاليا مصر دولة محتلة”.

وكتب أحمد رمزي: “بالنسبة للناس اللي بتقوله ارحل زي ما انت قولت للشعب لو مش عايزيني.. هو من امتى يا جماعة كان قد كلامه في حاجة؟ هاتلي تصريح واحد قاله عمل بيه!.

وكتب محمد يوسف: “ارحل يا سيسي، ارحل ياللي الخيانه في دمك، ارحل ياللي الخسة في طبعك، ارحل ياللي الغدر ماليك، ارحل ياللي الفشل مغطيك من فوووووووووقك لتحتيك، ربي قادر يولع فييييييييييك”. فيما كتبت جويرية: “ارحل يا سيسي، وإن سألوك عن حرائر مصر ومن سيلبى نداءهن فقل مات المعتصم، واعتُقل من أراد الحفاظ على البنات، قل لهم فى عهد الانقلاب اعتُقلت واغتُصبت وضربت البنات.. إذا لم تغضب وتنتفض من أجل أختك .. فعلى ماذا.. ولأجل شيء ستغضب؟! لو مش هتغضب يوم لأختك باقى ايه تغضب عليه؟!”.

رابط دائم