تصدر هاشتاج #اطمن_انت_مش_لوحدك لمستوى الترند الأول على مصر، في نصف ساعة واحدة فقط عمل فيها المصريون فقط على موقع التغريدات القصيرة “تويتر” وما لبث أن حذفته إدارة تويتر الموجودة بمدينة دبي بالإمارات العربية.

الإعلامي محمد ناصر علي ساهم اليوم بالدعوة للهاشتاج واعتبر أن حملة #اطمن_انت_مش_لوحدك هي طوق النجاة لنا قبل أن يتم تعديل الدستور.

وقال قبل نحو 4 ساعات “اوعى تنسى معادنا النهاردة ..#اطمن_انت_مش_لوحدك في كل مكان عندنا فعاليات كتير متفوتكش .. 1. صفارات وطرق على الأواني والحلل 2. كتابة على الفلوس 3. الألعاب النارية 4. كلاكسات السيارات 5.الكتابة على الجدران اطمن وطمن اللي جمبك.

وقال الباحث المقيم بلندن أسامة رشدي “هذا هو إنجاز #السيسي البلد فلست وتعيش بالاستدانة وقريبا ستزيد خدمة الدين عن الإيرادات! وبكرة تشوفوا مصر! هل يملك أحد السلطة على محاسبة هذا السفاح القاتل؟ بالطبع لا فقد صادر السلطات وقهر الشعب وسيعدل الدستور إنقاذ مصر برحيل المفسد الفاشي #اطمن_انت_مش_لوحدك”.

 

وكتبت “śòmà” “لنظام المصرى بيحبس البنات والسيدات مش بس كده بيخفيهم قسريامش بس كده بيحاكمهم عسكريا مش بس كده دول حكموا بالاعدام …بتهم ملفقه بعيده عن منظومة العدالة على دكتورة امراض نسا نظام تخطى كل الخطوط الحمرا”.

وفي رده على تغريدة ” Du3aa” “ياترى …إلى متى سنظل فى هذا الابتلاء ؟!!!، قال الإعلامي معتز مطر: ” قل عسى ان يكون قريبا “..الله غالب”.

وعبرت أميمة “oumaima” عن إتساع حلمها فقالت “اخي المصري اخي من بلاد الحرمين من الجزائر من فلسطين من المغرب ، السودان ، اليمن , سوريا ، العراق ، تونس ، الاْردن … #اطمن_انت_مش_لوحدك”.

ووصف أدهم حسين إعلام الأذرع قائلا “ع#ص من ماخور الانتاج الاعتامي، بيقولك “ايه يعني هاشتاج عالحيط؟”.. نقول له “نحن نعد المسرح لما هو قادم ان شاء الله، تخيل جحافل الشعب تزحف في فضاء لا يخلو من شعاراتنا، اينما تولوا ابصاركم العفنة!”.

 

وقالت ياسمين الورد: “حاصر الطاغية ميادين الثورة بعسكره ودباباته فحاصره الثوار بالصفافير الطاغية أضعف مما تتخيلون وسقوطه بات وشيكا جدا كل ما علينا هو أن نتحد.. فالثورة أقوى من العسكر #اطمن_انت_مش_لوحدك

رابط دائم