اعتقلت قوات أمن الانقلاب المحامي عزوز محجوب عزوز، دون سند من القانون.

ونددت المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان اعتقال المحامي الذي تم اختطافه أثناء عودته إلى منزله، مساء أمس الخميس، على يد قوات أمن الانقلاب، وتم اقتياده إلى مكان غير معلوم حتى الآن.

يذكر أن المحامي المختطف من أبناء إمبابة بمحافظة الجيزة، وهو من قام بالإجراءات القانونية مع والدة الفتاة “زبيدة يونس” عند اختفائها منذ عام.

ودانت المنظمة عمليات الاعتقال التعسفي، والإخفاء القسري بحق المواطنين المصريين، وحملت سلطات الانقلاب مسئولية السلامة الكاملة له، كما طالبت بضرورة الكشف عن مكان احتجازه والإفراج الفوري عنه.

رابط دائم