اعتقلت عصابة العسكر فى البحيرة من مركز شبر خيت السبت ليلا فوزي عبدالغفار فرج الخرادلي، البالغ من العمر 57 عاما، ويعمل “معلم خبير” بوزارة التربية والتعليم، بعد اقتحام منزله دون سند من القانون واقتياده لجهة غير معلومة حتى الآن.

واستنكرت أسرة “الخرادلي” الجريمة، وناشدت منظمات حقوق الإنسان بتوثيقها والتحرك على جميع الأصعدة لرفع الظلم الواقع عليه وسرعة الافراج عنه.

فيما جددت أسرة المواطن عبدالمالك قاسم أحد أهالي مدينة أبوالمطامير مطالبتها لقوات أمن الانقلاب بالكشف عن مصيره، حيث تخفى مكان احتجازه منذ اعتقاله قبل أكثر من 300 يوم في منتصف ابريل 2017، دون أى تجاوب مع الشكاوى والبلاغات المحررة من قبل أسرته.

يشار الى أن “قاسم” هو العائل الوحيد لأسرته، ولديه 3 أطفال أكبرهم في المرحلة الابتدائية، تحرمهم عصابة العسكر من والدهم الذى تتوارد أنباء عن تعرضه لعمليات تعذيب ممنهج للاعتراف باتهامات لا صلة له بها.

رابط دائم