واصلت مليشيات الانقلاب العسكري في الشرقية حملات الاعتقال التعسفى للمواطنين دون سند من القانون وبلغ عدد من تم اعتقالهم من مقار العمل ومنازلهم بمدينتى بلبيس والعاشر من رمضان خلال ال24 ساعة 10 مواطنين بينهم 6 من بلبيس و4 من مدينة العاشر من رمضان.

وأفاد أحد أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين أنه تم اعتقال 6 من مدينة بلبيس خلال الحملات التى استهدفت منازل المواطنين على مدار يوم أمس الثلاثاء واليوم الاربعاء وهم ” ياسر فهمى من كفر ابراهيم _ مدرس بصنايع بلبيس تم اعتقاله من منزله ، عادل محمد سعد من ميت حمل مدرس بمنشاة السلام وتم اعتقاله من ورشته الخاصة بميت حمل ،رضا ابراهيم عبدالباقى من ميت حمل اعمال حرة.

وتم اعتقاله من على مزلقان ميت حمل ، ناصر فتحى اعمال حرة من ميت حمل وتم اعتقاله مقر عمله بأحد مصانع العاشر من رمضان ، سعد عبد الحليم من سندنهور وتم اعتقاله من عمله بورشة معادن بالعاشرمن رمضان ،جمعة عبد الفتاح عيسى إمام وخطيب من انشاص وتم اعتقاله من إدارة أوقاف العاشر.

وأضاف أن نيابة الانقلاب قررت اليوم الحبس 15 يوم لـ4 آخرين من أهالى مدينة العاشر من رمضان تم اعتقاله أمس الثلاثاء ولفقت لهم اتهامات تزعم الانضمام لجماعة محظورة وحيازة منشورات.

واستنكرت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية ما تقوم به مليشيات الانقلاب من انتهاكات وجرائم ضمن مسلسل إهدار القانون وأعربت عن ىتضامنها مع المعتقلين وأسرهم حتى يرفع الظلم الواقع عليهم ويتم الافراج عنهم جميعا وجددت الرابطة مطالبتها بإجلاء مصير 15 من أبناء المحافظة تخفيهم مليشيات الانقلاب وترفض الافصاح عن مكان احتجازهم وأسباب ذلك ضمن جرائمها التى تصنف بأن جرائم ضد الانسانية لا تسقط بالتقادم.

رابط دائم