كتب عبد الله سلامة:

اقتحمت قوات أمن الانقلاب بكفر الشيخ منزل المحامي إبراهيم متولي، منسق رابطة أسر المختفين قسريا، وقامت بتحطيم محتوياته، بعد يومين من اعتقاله من مطار القاهرة خلال فره للمشاركة في مؤتمر حقوقي دولي.

وكانت مليشيات الانقلاب بمطار القاهرة قد اعتقلت متولي خلال إنهاء إجراءات سفره بمطار القاهره علي رحلة مصر للطيران رقم"MS 771" والمتجهة إلى جنيف بسويسرا، تلبية للدعوة التى وجهت إليه من الفريق العامل المعني بحالات الإختفاء القسري بالأمم المتحدة لحضور وقائع دورته رقم 113 المنعقدة من تاريخ 11 الى 15 سبتمبر 2017 في مجلس حقوق الانسان بالأمم المتحدة بجنيف

من جانبها طالبت حورية السلمي، رئيسة الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري بالأمم المتحدة، بإطلاق سراح متولي.

وانتقدت السلمي، خلال كلمتها في الدورة العادية الـ٣٦ من جلسات مجلس حقوق الإنسان بجنيف، الدول التي تقوم بممارسات الترهيب والانتقام ضد أسر المختفين قسريا والمدافعين عن حقوق الإنسان الذين يمثلون هذه الحالات ويتعاونون مع مجلس حقوق الإنسان في هذا الشأن. 

رابط دائم