سلطت وكالة الأناضول، في تقرير لها اليوم، الضوء على بدء حكومة الانقلاب الخطوات التنفيذية الخاصة ببرنامج الطروحات في البورصة، ما يمثل بيعًا غير مباشر للشركات عبر طرحها في البورصة.

وقالت الوكالة، إن برنامج الطروحات الحكومية سيبدأ بطرح شريحة جديدة من أسهم شركة الشرقية للدخان (إيسترن كومباني) تعادل 4.5 بالمئة من أسهم الشركة، ومن المقرر أن تتولى شركة (إي اف جي هيرميس)، تنفيذ عملية طرح هذه الشريحة الجديدة من الشرقية للدخان.

ومن المتوقع أن تبلغ صافي قيمة البيع المتوقعة لنسبة 4.5 بالمئة من أسهم الشرقية للدخان المزمع طرحها، نحو ملياري جنيه (112 مليون دولار).

ولفتت الوكالة إلى أن حكومة الانقلاب تهدف من طرح حصص من الشركات الحكومية في البورصة، إلى توسيع قاعدة ملكيتها وزيادة حجم التداول اليومي بسوق المال المصرية، وتوفير التمويل اللازم للتوسعات المستقبلية للشركات المملوكة للدولة وتمويل خطط تطويرها.

وأعلنت حكومة الانقلاب، في 18 مارس 2018، عن خطة طرح حصص تتراوح بين 15 و30 بالمئة من 23 شركة حكومية بقيمة 80 مليار جنيه (4.4 مليارات دولار) في البورصة، خلال فترة تتراوح ما بين 24 و30 شهرا.

ويتوقع نظام السيسي جمع نحو 6 مليارات جنيه (336 مليون دولار تقريبا) في العام المالي الجاري، من الطروحات الأولية لشركات حكومية في البورصة.

وقال وزير المالية في حكومة الانقلاب، إن برنامج الطروحات سيشمل طرح شركتين فقط خلال شهر أكتوبر المقبل، كبداية للبرنامج الذى يهدف إلى طرح 23 شركة بغرض زيادة سيولة السوق.

وأضاف أن الحصيلة المتوقعة من طرح 5 شركات فى البورصة تبلغ 25 مليار جنيه، ستحصل الخزانة العامة منها على 10 مليارات جنيه.

يشار إلى أن حكومة الانقلاب كانت قد أعلنت عن طرح 5 شركات في البورصة، خلال الربع الأخير من العام الجاري 2018.

رابط دائم