أدانت جماعة “الإخوان المسلمون” التفجيرات التي وقعت في سيرلانكا، اليوم الأحد، واستهدفت عددًا من المنشآت من بينها كنائس وفنادق ومؤسسات، وأسفرت عن مقتل وإصابة المئات من المدنيين.

وأكدت الجماعة أن ما حدث يعد جريمة نكراء لا تختلف عن جريمة قتل المصلين بنيوزيلاندا، وهو ما يستوجب محاربة هذا الإرهاب الأسود ونبذ خطاب الكراهية والعنف.

وشددت الجماعة على رفضها التام والمبدئي لكل الأعمال التي تؤدي إلى ترويع الآمنين وتستهدف دور العبادة.

وإلى نص البيان:

تدين جماعة “الإخوان المسلمون” التفجيرات التي وقعت في سيرلانكا، اليوم الأحد، واستهدفت عددًا من المنشآت من بينها كنائس وفنادق ومؤسسات، وأسفرت عن مقتل وإصابة المئات من المدنيين.

وتؤكد الجماعة أن ما حدث يعد جريمة نكراء لا تختلف عن جريمة قتل المصلين بنيوزيلاندا، وهو ما يستوجب محاربة هذا الإرهاب الأسود ونبذ خطاب الكراهية والعنف.

وتشدد الجماعة على رفضها التام والمبدئي لكل الأعمال التي تؤدي إلى ترويع الآمنين وتستهدف دور العبادة.

خالص التعازي للضحايا والتمنيات بالشفاء العاجل للجرحى.

الإخوان المسلمون

الأحد ١٦ شعبان ١٤٤٠هـ؛ الموافق ٢١ إبريل ٢٠١٩م.

رابط دائم