الإسكندرية –ياسر حسن

قُتل شاب فى العشرين من عمره بقسم الرمل ثان مساء أمس السبت يدعى "إسلام السيد" بعد ساعات من إخلاء سبيله من سرايا النيابة.

وقال شهود عيان لـ" الحرية والعدالة ، أن "السيد" أخلى سبيله من النيابه صباح امس، بعد أن قامت قوات الإنقلاب بالقبض عليه من الشارع بعد تفتيشه ووجدوا معه مسدسا وتبين بعد ذلك انها "ولاعة" علي شكل مسدس، واخلت النيابة سبيله ، ثم ذهب أهله عقب الإفطار لإخراجه من القسم فاكتشفوا انه قتل ،بينما قال ياسر شلبى ضابط القسم أنه حاول الهروب بالقفز من فوق سطح القسم .

فيما تم إرسال الجثة إلى مشرحة كوم الدكة لإستخراج تصريح الدفن بحجة الإنتحار ،بينما يرفض أهله تلك الرواية خاصة شقيقه الأكبر والذى أكد وجود شبهة قتل له من قبل ضباط القسم.

رابط دائم