يسارع عسكر الانقلاب منذ استحوذت شركة “موانئ دبي العالمية”، الذراع التوسعية للإمارات، على 30 كم في منطقة العين السخنة، في 28 فبراير الماضي، على خدمة المحتكر الجديد عبر مجموعة من الخدمات المكلفة لمصر، ومنها مناقصة كشفت عنها “حكومة” الانقلاب، عبر عشر شركات عالمية تقوم بتنفيذ القطار فائق السرعة، والذي يصل بين مدينتي العين السخنة على البحر الأحمر إلى العلمين على البحر المتوسط بسرعة تصميمية 250 كلم/ساعة.

ويأتي المشروع خدمة للإمارات التي يبلغ ما ستحصل عليه من أرض السخنة نحو 97 كم. وفي 29 يوليو الماضي أعلنت هيئة السكة الحديد عن تشغيل أول قطار لنقل البضائع من ميناء السخنة إلى ميناء الإسكندرية بعد توقفه أكثر من عامين، موضحة أن حمولة القطار تصل إلى ١٢٠٠ طن، وأن ذلك يأتي فى إطار خطة السكة الحديد فى تعظيم نقل البضائع بالهيئة لزيادة مواردها المالية.

وربط رئيس مجلس إدارة المقاولون العرب شركته بمشروع تطوير خط السكة الحديد، بعدما شرح اليوم أيضا كيف يساهم محور روض الفرج في ربط العين السخنة على البحر الأحمر حتى مدينة الضبعة والعلمين على ساحل البحر المتوسط.

التقدم على هذا المحور رآه المهندس حاتم عزام، عضو برلمان الثورة 2012، في تغريدة له، لصالح ممولي الرز الخليجي، وكتب على فيس بوك: “بعد سيطرة السعودية على ١٠٠٠ كم من سيناء (نيوم) وتيران وصنافير (لمصلحة إسرائيل)، تهيمن الإمارات على قناة السويس وميناء السخنة عبر امتياز بالأمر المباشر.. مفاصل مصر الاقتصادية باتت غنيمة (بالقطعة) لمصلحة ممولي (الرز).. انقلاب ٣ يوليو (العسكري) على ثورة يناير”.

المرحلة الأولى

ويرى خبراء أن مساحة الـ30 كم ما هي إلا المرحلة الأولى للاتفاقية الموقعة بين العسكر وموانئ دبي، وجاءت الاتفاقية في أعقاب موافقة عبد الفتاح السيسي على تأسيس شركة تنمية مشتركة بين الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة قناة السويس (بـ51%)، ومجموعة موانئ دبي العالمية (بـ49%).

ولم يورد البيان أيّ تفاصيل بشأن موعد البدء الفعلي للمرحلة الأولى من المشروع أو الانتهاء منها أو تكلفتها. ووقع الاتفاقية سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس إدارة مجموعة موانئ دبي العالمية والرئيس التنفيذي، ومن مصر الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس والمنطقة الاقتصادية.

وقال سلطان: إنّ المنطقة الصناعية الجديدة ستضم “صناعات خفيفة ومتوسطة، وخدمات لوجيستية ومرافق خدمية، وتستهدف صناعات طبية وإلكترونية وتقنيات اتصالات وأقمشة ومنسوجات وقطع غيار السيارات ومنتجات غذائية ومكونات إنتاج الطاقة والصناعات البتروكيميائية”.

ويستهدف المشروع تنمية مساحة 97 كم بمنطقة العين السخنة وتطويرها؛ وتشمل منطقة صناعية بمساحة تقريبية 75 كم، ومنطقة سكنية بمساحة تقريبية 20 كم، تستوعب قرابة 650 ألف نسمة، إضافة إلى تطوير ميناء العين السخنة بمساحة تقريبية 22 كم.

وتدير موانئ دبي العالمية ميناء السخنة في مصر، ضمن 78 ميناءً بحريًا تتولى إدارتها في 40 دولة في مختلف أنحاء العالم.

اعتراف بدعم عسكري

وردًا على مشكلات أثارها عمال الميناء مرارًا منذ عهد المخلوع مبارك وحتى وقت قريب، بشأن إدارة موانئ دبي لميناء السخنة وما يتعرضون له، اعترفت الصفحة الرسمية لـ”موانئ دبي العالمية” -DP World Sokhna”، في 11 أغسطس الماضي، قائلة “واستمرارا للدعم الكامل من المؤسسة العسكرية لموانئ دبي العالمية السخنة، فقد تم عقد اجتماع تنسيقي مهم، أمس الخميس الموافق 10 أغسطس 2017، بين شركة كوين سرفيس إحدى الشركات التابعة لجهاز الخدمة الوطنية التابع للقوات المسلحة، وبين شركة موانئ دبي العالمية السخنة، بحضور إدارة ميناء السخنة ممثلة للهيئة الاقتصادية لقناة السويس، وذلك لمتابعة وتنسيق الجهود المشتركة في ميناء السخنة من خلال عقد الخدمات الموقع بين الطرفين، حيث تم خلال الاجتماع الاتفاق على خطوات مهمة تفي باحتياجات موانئ دبي العالمية السخنة لدعم خطة التشغيل الآمن للميناء.

وأعاد بيان صادر عن الشركة الإشادة بإحكام العسكر سيطرتهم على الموظفين، وقال “وفقا لما لمسه السيد المدير التنفيذي لموانئ دبي العالمية السخنة خلال الاجتماع من تعاون ودعم كاملين من إدارة شركة كوين سرفيس، فقد توجه بالشكر لإدارة الشركة والمؤسسة العسكرية على دعمها المستمر لموانئ دبي العالمية السخنة”!.

وتمتد مشكلة العمال لأكثر من 7 أعوام، منذ أن كانوا يعملون في شركة “بلاتنيوم” للخدمات، وقاموا حينها بأول إضراب واعتصام للمطالبة بتعيينهم أسوة بعمال شركة “هيئة موانئ دبي”، ووقعت اتفاقية في 2011، بين العمال وهيئة موانئ دبي والجيش، وبتوقيع عدد من النواب والقيادات الشعبية آنذاك.

صب السائل

وفي مارس 2015، وقع إبراهيم محلب، رئيس حكومة الانقلاب السابق، ووزير الدولة الإماراتي سلطان الجابر، اتفاقية نهائية بين هيئة موانئ البحر الأحمر وموانئ دبي العالمية، لإنشاء محطة صب سائل بميناء السخنة.

وهو بمثابة اتفاق نهائي مع مجموعة موانئ دبي العالمية لإنشاء محطة الصب السائل في ميناء العين السخنة باستثمارات 415 مليون دولار.

وقال وزير النقل: إن المشروع يشمل امتداد محطة الصب السائل الحالية، وإنشاء خزانات ومستودعات على مساحة 400 ألف متر مربع؛ بهدف تخزين وتداول المواد البتروكيماوية لتلبية احتياجات السوق المصرية وتموين السفن.

“موانئ دبي العالمية” توقع اتفاقية لتنفيذ مشروع “السخنة العالمية” في مصر – 28 فبراير 2018

بيان من موانئ دبي يشيد بالدعم العسكري للشركة

في إطار التعاون الكامل والمستمر بين مؤسسات الدولة المصرية وموانئ دبي العالمية السخنة بهدف التشغيل المستمر والآمن…

Posted by ‎موانئ دبي العالمية السخنة-DP World Sokhna‎ on Freitag, 11. August 2017

رابط دائم