دعا التحالف الوطنى لدعم الشرعية ورفض الانقلاب إلى أسبوع ثوري جديد بعنوان (مش نازل)؛ وذلك لمقاطعة مسرحية المنقلب عبد الفتاح السيسى، والتى تُعقد منتصف الأسبوع المقبل.

وأكد البيان الأسبوعى للتحالف، أن السيسى يدرك جيدا أنه وصل إلى كرسي الحكم عبر انقلاب عسكري، استخدم فيه قوة الجيش ضد إرادة الشعب، وبالتالي فهو يدرك أن الانتخابات ما هي إلا مسألة شكلية أمام العالم، كما يوقن أن الشعب ليس له دور مهم في بقائه في السلطة، حتى وإن استغل جزءًا منه في دعم انقلابه من قبل.

وتابع البيان: السيسي يدرك أيضا أن وجود أي منافسة حقيقية ستمثل خطرًا حقيقيًّا عليه مهما تدثَّر بأجهزته الأمنية وأذرعه السياسية والإعلامية، ولذا فقد حرص على منع أي منافس له.

وفيما يلي نص البيان

التحالف يدعو لأسبوع (مش نازل)

يدرك عبد الفتاح السيسي أنه وصل إلى كرسي الحكم عبر انقلاب عسكري، استخدم فيه قوة الجيش ضد إرادة الشعب، وبالتالي فهو يدرك أن الانتخابات ما هي إلا مسألة شكلية أمام العالم، كما يوقن أن الشعب ليس له دور مهم في بقائه في السلطة، حتى وإن استغل جزءًا منه في دعم انقلابه من قبل. لكن السيسي يدرك أيضا أن وجود أي منافسة حقيقية ستمثل خطرا حقيقيا عليه مهما تدَّثر بأجهزته الأمنية وأذرعه السياسية والإعلامية، ولذا فقد حرص على منع أي منافس له، وليس خافيا على الشعب ما فعله السيسي بكل المرشحين المُعلنين والمحتملين، والغريب أنه يعود للكذب مجددا، مدعيا أنه كان يتمنى وجود عشرة مرشحين منافسين له، وهي كذبة تنضم إلى عشرات الأكاذيب الأخرى التي أطلقها وأقسم على صحتها ثم أثبتت الأيام كذبه الفاضح، بدءًا من كذبه على رئيسه الدكتور مرسي ثم انقلابه عليه، ثم ادعائه أنه لن يتقدم لحكم مصر، مرورا بأكاذيبه ووعوده الوهمية، وانتهاء بكذبه الحالي.

ويجدد التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب تأكيده على رفضه لأي تبعات لانقلاب الثالث من يوليو ٢٠١٣، ومن ذلك مسرحيات الانتخابات الرئاسية التي لا يمكن أن تشرعن انقلابًا أو تعيد ديمقراطية، ويدعو التحالف إلى أسبوع ثوري جديد بعنوان (مش نازل)؛ كرسالة من الشعب المصري ضد هذا المنقلب الكذاب، الذي حوَّل حياة المصريين إلى جحيم، نحن نعلم أن الشعب لن يشارك في هذه الهزلية كما فعل في ٢٠١٤، وندرك أن نظام المنقلب سيكذب مجددًا؛ مدعيا حضور حشد كبير، مستغلا بعض التجمعات التي سيجبرها على النزول، لكننا ندرك أن شعبنا أصبح واعيا وسيدرك هذه الأكاذيب الجديدة بعد افتضاح كل الأكاذيب السابقة، كما أن المجتمع الدولي الذي يسعى السيسي لمخاطبته بهذه الحشود الوهمية، يدرك تماما موقف الشعب المصري المقاطع لهذه المسرحية الهزلية.

التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب

الخميس – 5 رجب 1439هجرية ـ  22 مارس 2018 ميلادىة

رابط دائم