كتب أحمد علي:

قضت محكمة جنايات شمال القاهرة، اليوم الخميس، بالسجن المشدد بمجموع أحكام بلغت 155 سنة على 7 معتقلين من رافضي الانقلاب العسكري، على خلفية اتهامهم في القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ"أحداث عنف إمبابة".

حيث قضت المحكمة بالسجن المؤبد 25 سنة على 5 معتقلين وهم "عادل خلف، ومحمود شوقي، وحجازي عبدالعال، واسلام عيد، ومحمد خالد محمد".

كما قضت المحكمة بالسجن 15 سنة على معتقلين اثنين آخرين وهما "علاء شعبان، وأحمد إبراهيم محمد".

وأجلت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، جلسات القضية الهزلية المعروفة إعلاميا بـ"خلية دمياط" التى تضم 28 من مناهضى الانقلاب العسكرى بدمياط بينهم 12 معتقل والباقين غيابى لجلسة 11 يونيو القادم لسماع الشهود.

ولفقت نيابة الانقلاب للوراد أسماؤهم فى القضية الهزلية اتهامات بزعم الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون، تدعو لتعطيل الدستور ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، واستهداف المنشآت العامة والخاصة، وتكدير السلم العام.

أيضا أجلت محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطره، جلسات محاكمة  3 من مناهضى الانقلاب فى هزلية أحداث العياط التى تعود لأغسطس من عام 2013 بزعم الانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون لـ21 مايو لسماع الشهود.

رابط دائم