كريم حسن
تساءلت وسائل إعلام تركية عن السر في تحذير السفارة الأمريكية من احتمالية وقوع تفجير في حديقة عامة بالعاصمة التركية أنقرة، قبل أن يقع الانفجار الذي وقع، مساء الأحد، في ساحة "قزلاي"، وسط العاصمة التركية "أنقرة"، وأدى إلى وقوع عدد كبير من الإصابات وتلفيات بالسيارات، بحسب معلومات أولية.

وكانت السفارة الأمريكية في تركيا قد حذرت من احتمالية حدوث هجمات "إرهابية" جديدة، في العاصمة أنقرة، التي شهدت في الآونة الأخيرة عدة تفجيرات دموية أودت بحياة عشرات الأشخاص.

ودعت السفارة، في بيان لها، مواطنيها في تركيا إلى الابتعاد عن حي "بهتشلي إفلر" بوسط العاصمة التركية، الذي يضم العديد من المواقع المهمة، ومنها ضريح أتاتورك "آنيت كابير"، ومقر قيادة القوات البرية التركية، إلى جانب عدد من مقار الوزارات التركية.

وذكرت صحيفة "وطن" التركية، اليوم الأحد، أن تحذيرات السفارة الأمريكية بأنقرة، أثارت العديد من التساؤلات، على رأسها احتمال استهداف ضريح أتاتورك.

ووقع انفجار ضخم، مساء اليوم الأحد، هز العاصمة التركية أنقرة، وأسفر عن مقتل 33 شخصا وإصابات العشرات.
 

رابط دائم