أطلق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاج #الفراخ_سبوبة_العسكر عقب إصدار حكومة الانقلاب قرارا بمنع محال بيع الفراخ المحلية الحية من مزاولة عملها، وتغيير نشاطها إلي بيع الفراخ المجمدة فقط حتي يحتكر جنرالات جيش الانقلاب استيرادها هي واللحوم، ويوردوها لوزرة الزراعة وباقي الجهات في مصر.

وفور إطلاق الهاشتاج دخل ضمن قائمة الأكثر تداولا على مواقع التواصل، وأعرب النشطاء عن استيائهم من القرار مؤكدين أنه لم يراع مصلحة أصحاب محلات الطيور والتجار ويهدف إلى احتكار الجيش لسبوبة الفراخ المستوردة.

أريج عمر رأت في تدوينة عبر حسابها على “تويتر” أن ” صحف الانقلاب تحدثت عن “أوامر” صدرت لحكومة الانقلاب بمنع محال بيع الفراخ المحلية الحية من مزاولة عملها، وتغيير نشاطها إلي بيع الفراخ المجمدة فقط حتي يحتكر جنرالات جيش الانقلاب استيرادها هي واللحوم، ويوردوها لوزرة الزراعة وباقي الجهات في مصر”.

وقال صاحب الحساب “ثورى حر” على حسابه على “تويتر” :”الاحتكار العسكري لبيزنس الفراخ واللحوم، انتشرت عربات الجيش التي تبيع الفراخ واللحوم بأسعار رخيصة لأن هذه الفراخ واللحوم تباع بأسعار زهيدة للغاية في البرازيل والهند تصل أحيانا إلي 10 جنيهات لكيلو اللحم، كما يؤكد خبير طب بيطري يرافق بعثات شراء هذه اللحوم”.

وقالت تسنيم محمد في تغريدة على حسابها على “تويتر”:”‏هيأخد فلوس الشعب غصب عنهم في الفراخ الميته لانه هيمنع الحيه وبعدين  يأخد فلوسهم في العلاج لأ وكمان بعد مانموت هياخد فلوس برضوا”.

واعتبر صاحب الحساب  Adam Morsi على “تويتر” أن القرار هدفه:”‏إجبار المصريين على شراء دواجن الجيش .. تفعيل قانون حظر نقل الدواجن”.

وأضاف :”قانون جديد .. حكومة الانقلاب تعلن تفعيل قانون  حظر تداول وبيع الطيور الحية مما يهدد حياة 2 مليون مواطن يعملون فى هذا المجال”.

وغردت صاحبة الحساب “ترنيمه أمل” على موقع “تويتر” قائلة:”‏مش بس هنرفع الاسعار لا وهنحتكر السوق كمان ولو مش هتشتروا من منافذ البيع بتاعت القوات المسلحة يبقي هنمنع السلع من السوق ومش هتلاقوا برضه غير سلع الجيش ال تشتروها”.

وقالت صاحبة الحساب “نسائم مقدسيه” على “تويتر”:”‏ فراخ فاسده ومنافذ البيع الطبيعيه مقفوله ،، وخلى الشعب يأكل ويموت عادي يعني ايه المشكله !!”.

وأضافت :”خطه عبقريه .. الشعب يأكل ويتكل علي الله .. .. والسيسي يستورد شعب يحكمه”.

وعلقت “نورالحياه” قائلة:”احنا كده خلصنا على نص الشعب Cc شويه فى السجون وشويه تحت الترب والنص التاني ده نعمل فيه إيه أكلوه فرااااااااااااااخ”.

وقالت “حور” في تغريدة على حسابها على “تويتر”:”السيسي واخدنا للحضيض إلى فقر مدقع الناس دلوقتي ماعتش بتشوف اللحمة لكن بتسمع عنها وكانوا ممكن يجيبوا هياكل الفراخ لكن دلوقتي هينحرموا منها كمان بأمر من العميل الصهيوني بعدقراره بعدم بيع الفراخ الحية”.

وغرد “homa” على حسابه على “تويتر” قائلا:”‏العسكر لا يهمه إلا المال وسلطة المال تعسوا جميعا كما قال سيدي رسول الله صلى الله عليه وسلم ” تعس عبد الدرهم والدينار “.

وقالت صاحبة الحساب “أبرار” على حسابها على “تويتر”:” ‏بسبب صفقة مشبوهة تقدر 100 مليون طن منعت حكومة الإنقلاب تداول الفراخ الحية لتزيد كروش العسكر على حساب أرواح وصحة المصريين”.

وتابعت:” مصر تدخل موسوعة جينس للأرقام القياسية ف استيراد السلع المضروبة وعندك قمح مسرطن على طماطم مسوسة ورز منتهي الصلاحية وانت ماشي… إلخ وفي الآخر عاملين حملة لفيروس سي الأولى نعمل حملة وثورة لفيروس وسرطان اسمه عسكر”.

ورأى محمود محمد على أن: “السيسي بيربى الناس دلوقتي ماعدتش بتشوف اللحمة لكن بتسمع عنها وكانوا ممكن يجيبوا هياكل الفراخ لكن دلوقتي هينحرموا منها كمان بأمر من العميل الصهيوني بعدقراره بعدم بيع الفراخ الحية”.

واكتفت صاحبة الحساب “الحره الأبيه” بقولها:”الله يعوض عليك ياشعب”.

وعلقت Aya Mohamed على حسابه على “تويتر” قائلة:”‏كل حاجه عاوز ياخد منها فلوس وخلاص مش مهم عندوا أي حد مش مهم إن ممكن ناس تكون عايشه علي التجاره دي وإنهم مش حيلاقوا شغلانه بعد كدا هم أهم حاجه مصلحتهم وباقي الشعب يولع”.

رابط دائم