اعتقلت مليشيات أمن الانقلاب بالشرقية فجر اليوم الاثنين من مركز الإبراهيمية محمد فتحى خاطر المحامى بعد اقتحام منزله دون سند من القانون، واقتياده لجهة غير معلومة حتى الآن بشكل تعسفى.

فيما أصدرت محكمة جنايات الزقازيق أمس حكما بالسجن لمدة عام لمواطنين اثنين من أهالى كفر صقر، وقررت البراءة لاثنين آخرين على خلفية اتهامات ملفقة لموقفهما الرافض من الانقلاب تزعم الانضمام لجماعة محظورة وحيازة منشورات.

أيضا أصدرت المحكمة ذاتها حكما بالسجن لمدة سنتين بحق عبد الله محمد إبراهيم، أحد أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين بمركز أبوحماد فى الشرقية، على خلفية اتهامات ملفقة لدفاعه عن معتقلى الرأى.

كانت قوات أمن الانقلاب قد اعتقلت المحامى الصادر بحقه الحكم بعد اقتحام مكتبه دون سند من القانون بتاريخ 29 مايو 2017، ولفقت له اتهامات لا صلة له بها ليتم احتجازه فى ظروف تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان منذ ذلك الحين ليصدر الحكم السابق اليوم.

والصادر بحقهم أحكام السجن لمدة عام هم “هانى عثمان إسماعيل هارون، سيد محمد أحمد عبده” وكلاهما من أهالى مركز كفر صقر.

والصادر بحقهم أحكام البراءة “جمال عبد اللطيف حسن أحمد، ماهر محمد السيد محمد”، وكلاهما من أهالى مركز كفر صقر.

فيما قررت المحكمة تأجيل محاكمة “جمعة محمد عبد الهادي محمد من ههيا، عبد العال على عطية أحمد” من كفر صقر، لجلسة 15 فبراير الجارى.

كما أجلت المحكمة ذاتها جلسات محاكمة 4 آخرين من مركز ههيا لجلسة 12 مارس المقبل للمرافعة، وهم “محمد الشبراوى السيد خلف، إيهاب محمد أنس إبراهيم، عبد الهادي محمد أنس إبراهيم، طلبة حسن طلبة عيسى”.

وأجلت أيضا جلسات محاكمة كرم صلاح عبد الرحمن محمد من كفر صقر لجلسة 13 مارس للمرافعة، وأجلت محاكمة محمد الهادي محمد الشبراوي محمد من ههيا لجلسة 10 مارس المقبل للمرافعة.

رابط دائم