أحمدي البنهاوي
انقلب هاشتاج "الله يوقفك يا سيسي"، الذى دشنته اللجان الأمنية الإلكترونية التابعة للمخابرات على قائد الانقلاب، حيث تحول الهاشتاج إلى حائط لرجم السيسى على مواقع التواصل الاجتماعى، بالتزامن مع وقوف المسلمين على صعيد جبل عرفات الطاهر، ورجمهم لإبليس المعلون.

وكانت اللجان الإلكترونية المدعومة إماراتيا قد قامت برفع الهاشتاج على مقدمة التريند، في مقابل أعداد كبيرة من المشاركات التي ردت ورجمت السيسى، فيما اكتفى الآخرون بالقول: "اللهم إنا صائمون وألا يوفقه الله".

كما قام حساب "نبض مصر"، وهو واحد من أبرز أعضاء اللجان في الترويج بصور مفبركة، بوضع صورة للشيخ الشعراوي وهو يدعو للسيسي، في حين أنه لم يقابله في حياته!.

وقال حساب "السيسي خرب البلد": "#الله_يوفقك_يا سيسي، سبحان الله الآية مكتوبة غلط على مدفن السيسي بدون "توفني مسلما"، اللهم لا تتوفاه مسلما أبدا".

وأضاف، في تغريدة أخرى، "#الله_يوفقك_ياسيسي.. اللهم أذله وصب عليه عذابك في الدنيا قبل الآخرة، اللهم ارزقه ميتة سوء مهينة كميتة شارون".

وكتب محمد عبد الواحد "إسرائيل كلها بتحبك.. أعداء الإسلام كلهم بيحبوك، بتوع المخدرات والحشيش والحرامية والبلطجية بيقولوا اوعى تسيبنا يا سيسى".
 

رابط دائم