أحيا ناشطون حول العالم، الذكرى الخامسة لمجزرة “رابعة العدوية ” ،من خلال ‏معرض رابعة الأول .. رابعة صمود شعب ،يتضمن صورا ولوحات لفناني جرافيك ورسامي كاريكاتير ومصورين.

من بين المعرض،وكان الأكثر اهتماماً من قبل رواد التواصل الإجتماعى، معرض صور للمصور الشهيد “مصعب الشامي”،والذى يروى حكاية رابعة عبر لقطات نادرة ومؤثرة فى أكثر من 128 صورة قام بإلتقاطها قبل قنصة من قبل أحد ضباط داخلية الانقلاب خلال الفض.

كما تخلل ‏معرض رابعة الأول .. رابعة صمود شعب ،صوراً من معرض الفنان مختار عبد الله، والذي أقيم بلندن،ولاقى استحسانا كبير من قبل النشطاء والمتابعين .

من بينها صورة للشهيد أسماء البلتاجى والطفل البذى يودع والدتة بعد رؤيتها ،بينما يحتضن أحدهم هذا الظفل ،وثالثة للشهيد البرلمانى السابق ناصر الحافي مسؤول اللجنة القانونية، ومسؤول مكتب الإخوان بالقليوبية،والذ تم تصفيتة فى شقة 6 أكتوبر قبل عامين.

فى شأن متصل،ذكرّت الصفحة بأحداث “مجزرة رابعة” ،حيث دعت إلى عدم نسيان هذا التاريخ وهو ( 14 أغسطس 2013).

عدد الضحايا أكثر من 1104 فى 10 ساعات ،منها 858 تم توثيقهم داخل ميدانى رابعة والنهضة،و199 تم توثيقهم ارج ميدانى رابعة والنهضة فى نفس اليوم،بخلاف 37 شخصا مازالوا مفقودين وعدد غير معروف تم نقلهم إلى المستشفيات ودفنوا دون توثيق.

رابط دائم