ارتقى اليوم شهيدًا إبراهيم أبو ثريا (29 عامًا) نتيجة إصابته بطلق في الرأس في شمال غزة خلال المواجهات التي جرت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في مظاهرات “جمعة التحدي” الرافضة لقرار الرئيس الأمريكي ترامب بشأن القدس.

إبراهيم أبو ثريا مبتور القدمين، وقد بُترت أقدامه في العام 2008 إثر قصف صهيوني لمناطق قطاع غزة في فلسطين.

وقال الشهيد خلال مقطع الفيديو الذي استشهد بعده بدقائق: ”أنا بوصل رسالة لجيش الاحتلال الصهيوني هذه الأرض أرضنا.. ومش راح نستسلم.. أمريكا لازم تنسحب من القرار اللي عملته، أهم شيء احنا جايين عشان نوصل رسالة لجيش الاحتلال الصهيوني إن الشعب الفلسطيني شعب الجبارين".

 

                     

رابط دائم