اعتدت قوات الأمن وأفراد بزي مدني بالعصي الغليظة و”الشوم” على العشرات من الباعة بمدينة بيلا بكفر الشيخ، اليوم السبت، أمام مبنى النيابة الإدارية بعد صدرو قرار بإخلائهم بالقوة.

وبحسب المقطع، يقوم أفراد من قوات الأمن بالاعتداء بوحشية على الباعة بالعصي الغليظة والشوم،وسط سباب تام لجمع الباعة بمن فيهم السيدات.

كان ديوان محافظة كفر الشيخ قد شهد سابقا عدة وقفات احتجاجية للباعة الجائلين؛ للمطالبة بالسماح لهم بعرض بضاعتهم على الرصيف أمام مبنى النيابة الإدارية، وتقنين أوضاعهم برخص سارية المفعول وأماكن محددة بإيجارات بسيطة.

محمد مسعد “أحد الباعة الجائلين”، أكد في تصريحات صحفية، أن بينهم ثلاث نساء مطلقات واثنين من المعوقين و4 من كبار السن وعدد من الشباب كانوا يعرضون بضاعتهم على الرصيف بين جهتي شارع صلاح سالم، الذي تم إزالته وجار توسعة الشارع، وأصبح لا مكان لهم لعرض بضاعتهم لتوفير لقمة العيش لأولادهم بدلاً من التسول أو ارتكاب الجرائم أو الاتجاه للطرق الحرام.

من جانبها قالت أم محمد ” باعة جائلة” في تصريح لها: “أنا أعمل لأوفر لأولادى لقمة عيش من خلال عرض البضاعة على الرصيف وأطالب بتوفير مكان لنا لعرض بضاعتنا، وأصبحت مشردة أنا وأولادى بسبب قرار المحافظ بتوسعة الشارع وإزالة الرصيف الذى كان يأوينا أنا وأولادى”.

وواصلت سلطة الانقلاب القضاء على ما تبقى من تجارة “الغلابة”؛ حيث شنت محافظات القاهرة والإسكندرية والبحيرة وبورسعيد، تنفيذ حملة مكبرة لإزالة اشغالات الباعة الجائلين، وسط حالة شديدة من الترقب والاستياء من جانب الباعة.

 

 

رابط دائم