معاذ هاشم
 

اعترف الإعلامي الانقلابي عمرو أديب ضمنيا بسياسية تكميم الأفواه وقمع الحريات التي يمارسها الانقلاب العسكري في مصر حاليا، حيث أكد في برنامجه الذي يعرض يوميا على إحدى الفضائيات "خلاص مابقاش حد طايق يسمع حد، ومابقناش عارفين نتكلم".

وتابع أديب "دلوقتي أي حد بيتكلم بيتقال عليه إخواني، حتى أنا عمرو أديب ممكن يتقال عليه إخواني".

شاهد الفديو
 

رابط دائم