أعلن المتطرف الهولندي خيرت فيلدرز، إلغاء مسابقته الكاريكاتورية المسيئة، للنبي صلى الله عليه وسلم، بعد احتجاجات وردود أفعال غاضبة، وتحذيرات حركة طالبان باستهداف القوات الهولندية فى أفغانستان رداً على المسابقة، حال إتمامها.

كان المتطرف المعروف بعدائه للإسلام والمسلمين، خيرت فيلدرز، قد أعلن يوليو الماضي تنظيم مسابقة رسوم كاريكاتورية مسيئة للنبي صلى الله عليه وسلم.

وكشفت وكالة “أسوشييتد برس” الأمريكية، أمس الخميس، أن فيلدرز المعادي للإسلام، ألغى المسابقة، بعد تلقيه تهديدات بالقتل مع احتمال تعرض أشخاص آخرين للخطر.

ونقلت الوكالة عن بيان صادر عن فيلدرز، زعيم حزب «الحريات» الهولندي المتطرف قوله: «لتجنب خطر ضحايا العنف الإسلامي قررت عدم السماح بإجراء مسابقة الرسوم الكاريكاتورية»، وفق تعبيره، مضيفاً «أن التهديدات لا تستهدفه فقط بل هولندا بأسرها».

كانت المسابقة الملغاة قد أثارت احتجاجات وردود أفعال غاضبة فى العالم الإسلامي، حيث شارك آلاف الباكستانيين، يومي الأربعاء والخميس الفائتين في مسيرات حاشدة احتجاجاً على المسابقة، ودعوا بلادهم لقطع العلاقات الدبلوماسية مع هولندا. كما أدانت منظمة التعاون الإسلامي، خطة فيلدرز الخبيثة، وطالبت الحكومة الهولندية باتخاذ خطوات فورية لمنع هذا الاعتداء.

ودعت حركة “طالبان” أمس الخميس الجنود الأفغان إلى مهاجمة القوات الهولندية المشاركة في مهمة الدعم الحازم بقيادة حلف شمال الأطلسي رداً على المسابقة، وفقاً لما ذكرته وكالة رويترز.

وصدر تهديد طالبان قبل قليل من إعلان فيلدرز إلغاء مسابقة الكاريكاتير، ووصف المتحدث باسم طالبان في بيان المسابقة بأنها «كفر وعمل عدائي من هولندا تجاه كل المسلمين».

 

رابط دائم