تقدَّم محامٍ مغمور ببلاغ عاجل للمستشار ناصر الدهشان، المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية، طالب فيه بمنع الرئيس التونسي السابق المنصف المرزوقي من دخول الأراضي المصرية.

وزعم المحامي- في بلاغه- انتهاج “المرزوقي” سياسة عدائية ضد الدولة المصرية ومؤسساتها، وقيامه بمحاولات لتشويه صورة الدولة المصرية ومؤسساتها بالمحافل الدولية من خلال التصريحات التي يطلقها.

وزعم المحامي أيضًا تلقيه معلومات وصفها بـ”المؤكدة”، بأنّ “المرزوقي قد اتفق مع قيادات الإخوان على تدبير محاولة لاغتياله، لإظهار مؤسسات الدولة المصرية بالعنف وبعدم قدرتها على حماية وبسْط الأمن والاستقرار في البلاد خلال فترة وجوده داخل الأراضي المصرية للقاء بعض الشخصيات العامة”، مضيفا أن “وجود المرزوقي داخل الأراضي المصرية يعد خطرا على المصالح العليا للبلاد ومهددًا للأمن القومي المصري ومثيرًا للفوضى والاضطرابات داخل الأراضي المصرية”.

رابط دائم