أجَّلت محكمة جنايات الانقلاب بالقاهرة، محاكمة الرئيس محمد مرسي و23 آخرين في هزلية “اقتحام السجون” إلى جلسة الغد، في اتهامات ملفقة لأول رئيس مدني منتخب في تاريخ البلاد.

كما جدّدت نيابة الانقلاب حبس عائشة خيرت الشاطر، وهدى عبد المنعم، وسمية ناصف، ومروة مدبولي، ومحمد القصاص، وآخرين لمدة 45 يومًا، على خلفية هزليات متنوعة.

وفي الشرقية، قررت محكمة جنايات الزقازيق، رفض استئناف “فوزي محمد خيري” على قرار حبسه احتياطيًّا 15 يومًا، وأيّدت القرار السابق باستمرار حبسه على ذمة التحقيقات في اتهامات ملفقة.

وكانت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة الانقلابي شعبان الشامي، قد قررت تأجيل محاكمة 215 معتقلًا في الهزلية المعروفة بـ”كتائب حلوان” إلى جلسة 21 يوليو المقبل، حيث لفقت لهم نيابة الانقلاب للمعتقلين في تلك الهزلية عدة اتهامات ملفقة، منها “الانضمام لجماعة أُسست على خلاف أحكام القانون، ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، والحريات والحقوق العامة التي كفلها الدستور والقانون، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي”.

Facebook Comments