قررت محكمة جنايات الانقلاب بالقاهرة، اليوم السبت، تجديد حبس الصحفيين أحمد أبوزيد، “الباحث بمركز الإعلام العربي”، ومحمود داود “موقع ٣٠ يوم نيوز”، وأحمد بيومى “جريدة الديار”، لمدة 45 يومًا على ذمة التحقيقات في الهزلية رقم 977 لسنة ٢٠١٧.

وكانت السنوات الماضية قد شهدت اعتقال وقتل مئات الصحفيين والإعلاميين خلال أداء عملهم أو على خلفية مناهضتهم للانقلاب، وسط ضعف موقف نقابة الصحفيين في الدفاع عن أبناء المهنة، والذي وصل قمة ضعفه في عدم التحرك للدفاع عن جريمة اقتحام مقر النقابة منذ عامين واعتقال عدد من الصحفيين.

ولم يختلف موقف النقابة عن موقف منظمات حقوق الإنسان المحلية، والتي التزمت الصمت تجاه الجرائم والانتهاكات التي تمارسها الداخلية والجيش بحق الصحفيين والمواطنين في سيناء وكافة المحافظات.

رابط دائم