دعا التحالف الوطني لدعم الشرعية ، فى بيان صادر عنه اليوم الجمعة لأسبوع ثوري جديد تحت عنوان (معا ضد العصابة) وذكر بدعوته التي ما زال يكررها لكل فرقاء ثورة يناير أن “هلموا لثورتكم، دافعوا عن مكتسباتها، وتعاونوا على استردادها من براثن الثورة المضادة، ونحوا خلافاتكم الأخرى جانبا وفاء للشهداء ورحمة بالشعب”.

وأوضح في بيانه أن تطهر كل من دعم الانقلاب العسكري لن يكون مجرد كلمات ولكنه أفعال للخلاص من هذا الحكم العسكري الذي أذل البلاد والعباد وفَرَّط في ثروات الوطن، وجزره ونيله، وقتل الآلاف من أبنائه، واعتقل وعذب وطارد عشرات الآلاف الآخرين، ولا يزال يواصل قمعه للجميع من عارضوه ومن أيدوه.

وقال: حرص النظام في هذا الذكرى الخامسة على الاحتفال بها بطريقته الخاصة بقرارات متسارعة لرفع أسعار الكهرباء والمياه والغاز والبنزين والإتصالات، دون أي شفقة أو رحمة بالشعب الذي لم يجد من يحنو عليه، وهو ما يستدعي توحيد كل الجهود المخلصة لإنقاذ مصر من حكم هذه العصابة التي لن تتوقف عن قمعها وخيانتها وتفريطها حتى تبيع الوطن كله

نص البيان:

خمس سنوات مرت على نكبة ٣٠ يونيو ٢٠١٣ التي مثلت غطاء مدنيا لانقلاب الثالث من يوليو.
خمس سنوات من الضياع والفشل، والخيانة، والغلاء والبلاء، وقتل وتصفية المعارضين تحت حكم العسكر الذي لم يرقب في الشعب والوطن إلا ولا ذمة.

بعد هذا السنوات الخمس العجاف على مصر والمصريين أصبح لزاما على كل من دعم الإنقلاب العسكري أن يتطهر من ذلك الدعم احتراما لنفسه، واحتراما لثورة يناير وشهدائها، وهذا التطهر لن يكون مجرد كلمات ولكنه أفعال للخلاص من هذا الحكم العسكري الذي أذل البلاد والعباد وفَرَّط في ثروات الوطن، وجزره ونيله، وقتل الآلاف من أبنائه، واعتقل وعذب وطارد عشرات الآلاف الآخرين، ولا يزال يواصل قمعه للجميع من عارضوه ومن أيدوه.

حرص النظام في هذا الذكرى الخامسة على الإحتفال بها بطريقته الخاصة بقرارات متسارعة لرفع أسعار الكهرباء والمياه والغاز والبنزين والإتصالات، دون أي شفقة أو رحمة بالشعب الذي لم يجد من يحنو عليه، وهو ما يستدعي توحيد كل الجهود المخلصة لإنقاذ مصر من حكم هذه العصابة التي لن تتوقف عن قمعها وخيانتها وتفريطها حتى تبيع الوطن كله.

وفِي هذا الإطار يدعو التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الإنقلاب إلى أسبوع ثوري جديد بعنوان (معا ضد العصابة).

إن التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الإنقلاب دعا منذ أيامه الأولى ولا يزال يكرر دعوته لكل فرقاء ثورة يناير أن هلموا لثورتكم، دافعوا عن مكتسباتها، وتعاونوا على استردادها من براثن الثورة المضادة، ونحوا خلافاتكم الأخرى جانبا وفاء للشهداء ورحمة بالشعب.

والله أكبر والحريّة لمصر

التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الإنقلاب

#معا_ضد_العصابة

رابط دائم