تظاهر ثوار وأهالي بولاق الدكرور بالجيزة، عصر اليوم، في مسيرة حاشدة؛ استكمالًا لأسبوع #عيدكم_صمود وتلبية لدعوة تحالف دعم الشرعية، لتأكيد أنهم لم ولن يتنازلوا عن شرعيته، بالتزامن مع حملة رفع الأسعار التي تقوم بها سلطة العسكر.

ردد المشاركون في المسيرة هتافات تؤكد شرعية الرئيس مرسي، منها: “مرسي رئيس الجمهورية.. مرسي رئيس ومعاه شرعية”، وأخرى تُطالب بإسقاط الانقلاب وقائده المجرم، منها “ارحل يا سيسي.. مرسي رئيسي”، “السيسي قاتل.. السيسي خاين”.

كما ندد المشاركون في المسيرة أيضًا بالارتفاع الجنوني في الأسعار، وتدني مستوى المعيشة، وارتفاع معدل الفقر والجوع والمرض جراء حكم العسكر، الذي اغتصب مقدرات الشعب المصري وباع أرضه وهتك عرضه وسفك دمه وسجن شبابه وشيوخه ونساءه، مؤكدين تواصل نضالهم الثوري حتى تتحرر مصر من هذا المغتصب العسكري.

رابط دائم