شهد هاشتاج “#تعمل_ايه_الجدوى_فبلد_ضايع” تفاعلاً من جانب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ساخرًا من تصريحات قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي بشأن تسييره البلاد دون حاجة إلى دراسات جدوى، واعتبر المغردون تلك التصريحات تلخص حال مصر في ظل حكم عصابة العسكر.

وكتب محمود محمد علي “بقالنا سنين بنقولك إن كل مشاريع السيسي ده فناكيش كل الغرض منها إنه يتصور جنبها بالبدلة العسكرية وينفذ أجندة الصهاينة”، فيما كتبت أبرار محمد: “كانت هتبني مصانع بدل السجون.. كانت هتشغل الشباب وترحمهم من البطالة.. كانت هتزود الدعم مش هتلغيه مش هتغرق الجنيه.. تعمل إيه في بلد حاميها حراميها بيبيع ويشتري فيها بيعتقل وبيقتل وبيشرد اهاليها .. جدوي مين ياعم احنا جامدين قوى بنعمل مشاريع من غير جدوي ولا فدوى”، وكتب ابومريم شلبي :”يا دا ابوخمسين في المية .. هو كان عمل دراسة جدوى لحاجة”.

وكتبت مريم علي: “الباشا حاميها اقصد حراميها اللى سرق ٦٠ مليار دولار و قضى على مخزون الدولار فى البنوك و حفر تفريعة قناة السويس على الناشف.. طبعا عمل كدة بدون دراسة جدوي باوامر من سيادته”، فيما كتب ياسر سري: “هى الناس منتظرة ايه من واحد وصل للحكم بالسلاح وعلى ضهر دبابة.. فاكر المؤتمر الاقتصادى وملياراته ولا التفريعة طيب فاكر تعويم الجنيه ايه رأيك فى الغاز وحقل ظهر والاكتفاء الذاتى ،وسعر الانبوبة بقى بكام”، محمد علي ابو عمار :”اشتغل وبعدين نشوف ينفع ولا نعيد من جديد البلد بلدا والي مش عاجبه يسبها.. هو احنا لسه نقعد ونخطط ونضيع وقت وبعدين نشتغل.. ده اسمه تخلف”، وكتبت طير الحرية :”منقلب وخاين وقاتل وعميل، منتظرين منه ايه غير إنه يمشي بدون خطط أو أي رؤية”.

وكتبت آية محمد :”حد شاف جدوى لاي مشروع عملوا السيسي!!!”، فيما كتب حذيفه إسماعيل :”تخيل!إننا بقالنا سنين بنقولك إن كل مشاريع السيسي ده فناكيش كل الغرض منها إنه يتصور جنبها بالبدلة العسكرية وينفذ أجندة الصهاينة وحصل بالفعل.. إن الله لايصلح عمل المفسدين فالله أنطق لسان الكذوب بالصدق ليعمل إللى مصدعينا برؤية ٢٠٢٠ والقائد الفذ البطل وهو الفاشل إللى واخد البلد للوراء”، وكتب احمد مالك :”لو عملنا دراسة جدوي مكناش حققنا 25% من اللي حققناه . الله عليك يا ترعة المفهومية يا فيلسوف الحمير”

رابط دائم