شهد هاشتاج “#حسن_البنا_إمام_الجيل” تفاعلًا واسعًا من جانب رواد مواقع التواصل، وأشاد المغردون بتاريخ ونضال الإمام حسن البنا ودوره في مجال الدعوة والدفاع عن فلسطين.

وكتب خالد مصطفى: “في ذكرى ميلاد الإمام الشهيد رائد الصحوة الإسلامية في العالم، عُرف على نطاق واسع عندما أسس جماعة الإخوان المسلمين أواخر القرن العشرين.. جاهد ضد الاحتلال البريطاني لبلاده، وقاد تشكيلات عسكرية للدفاع عن فلسطين”. وكتبت “ورد ووك”: “الإخوان فكرة والفكرة باقيه لا تموت.. منع العسكر الخونة الناس من السير في جنازته.. حسبنا الله فيهم”.

وكتب حسن محمد “في ذكرى ميلاد الإمام الشهيد رائد الصحوة الإسلامية في العالم، عُرف على نطاق واسع عندما أسس جماعة الإخوان المسلمين أواخر القرن العشرين، جاهد ضد الاحتلال البريطاني لبلاده وقاد تشكيلات عسكرية للدفاع عن فلسطين”. فيما كتبت “ثائرة ربعاوية”: “قال الإمام حسن البنا: إن النيل الذي تتوقف عليه حياة مصر أرضا ونباتا وحيوانا وأناسا إنما ينحدر إليها من السودان، ومن مائه ومن طميه تكونت أرض الجنوب كما نشأت أرض الشمال، ومنها نشأت هذه الجسوم وجرت هذه الدماء، فنحن أيها الإخوة السودانيون من ماء واحد وطينة واحدة”.

وكتب د.فضيلة ندير: “مجرد وجود الرئيس مرسي خلف القضبان هذه وحدها إهانة للقضاء المصري.. ولو القضاء بمصر له كرامة لكان هذا الرجل يمشي حرا في بلده”.

رابط دائم