تصدر على موقع التواصل الاجتماعي "توتير" هاشتاج "#تهمتهم_شرف"، وذلك للتضامن مع ما يزيد عن 60 ألف معتقل يتزايدون يوميا بين اعتقال واختفاء قسري، لرفضهم الإنقلاب العسكري وإنتهاكاته والخراب الذي حل بالبلاد على يديه، يتصدرهم الرئيس الشرعي د.محمد مرسي، يطالبون بحريه الوطن وكرامه الشعب.

ومن مجموع التغريدات على الهاشتاج كتبت ":candy: نٍٳدٍيہة‏ ": "هل من المعقول ان احكم على إنسان بالإعدام لمجرد الاختلاف معه في الرأي ام مصر اصبحت غابة يأكل فيها القوي الضعيف".

أما حساب "للاسلام :v:تغريدي‏" فكتب "وعندما تلقى نظرة على المجتمع المصرى لن تراى الا الشرفاء فى المعتقلات.

وأضاف "طمآنينه :heartpulse: :herb: :leaves:‏ "، "اللهم نصرا من عندك..اللهم انهم مغلوبون فانتصر.. اللهم انهم دافعوا عن الحق فكن معهم.. يا رب".

وقالت "ريحَ :herb:ـانَة‏ ": "الرئيس محمد مرسي معتقل منذ مايقرب من ٥سنوات يتعرض للقتل المباشر منعوا عنه كل شى ويسقط بغيبوبه سكر مكرره لايري من عينه اليسري #مرسي تهمته فقط انه شريف في زمن اللصوص".

فيما أضاف لها "حزين يا بلدي‏" أن شامخ الإنقلاب "لم تستطيعوا اثبات تهمه واحده علي رئيسنا الشريف محمد مرسي".

ومن حساب "الـﻤُھــَندِس" كتب "المعتقلين مش محتاجين شعارات محتاجين مسانده حقيقيه محتاجين يحسوا انهم شغلنا الشاغل وقضيتنا الاولى والاخيره لو انت مكانه ممكن تكره بلدك ممكن تكره كل اللي برة لانهم مش حاسين بيك.

تخيل إنهم رغم التعذيب والمعاناة لسه بيعشقوا تراب البلد! وبيتمنوا لها الخير اشرف ناس في البلد".

وفي تغريدة تالية قال: "مصدق نفسك لما تخطف بنت من بيتها وامام اهلها ويفضلوا شهور يبحثوا عنها وتطلع تنفي انها محتجزة عندك وبعدها تطلع متهمه باتهامات لا يقبلها عقل تكونش فاكر نفسك كده ناصح وذكي! ومحدش يعرف يمسك عليك غلطه! احب اقولك انت معروف ولو هربت من عدالة الدنيا مش هتهرب من عدالة الآخرة". 

رابط دائم