واصل ثوار الجيزة نضالهم وحراكهم الثوري المناهض للانقلاب العسكري وجرائمه، وخرجوا في مظاهرة عقب صلاة الجمعة من حي فيصل، تندد بهجوم قائد الانقلاب السيسي على السنة المباركة، وتطالب برحيله وعودة المسار الديمقراطي ووقف نزيف الانتهاكات.

ووجه المشاركون في المسيرة التي جابت عددا من شوارع فيصل، الدعوة لجموع أبناء الشعب المصري بالانتصار لسنة النبي- صلى الله عليه وسلم- والذي لطالما انتصر للمظلومين وحثنا على ذلك، والتي هاجمها قائد الانقلاب بالتزامن مع ذكرى مولده، والتوحد في وجه عبث السيسي الذي يحارب ثوابت الدين الإسلامي، متجاوزًا كل الخطوط الحمراء.

ورفع المشاركون لافتات تندد باعتقال السيدات والفتيات وتصاعد جرائم الإخفاء القسري والتنكيل بالمعتقلين داخل السجون وذويهم، مؤكدين استمرار دعمهم لكل الأحرار حتى رفع الظلم وعودة الحرية ومكتسبات ثورة 25 يناير، ومحاكمة كل المتورطين في الجرائم التي لا تسقط بالتقادم.

رابط دائم