دشن أحرار وحرائر مركز الحسينية بمحافظة الشرقية مظاهرات أسبوع “إعلام العار” التى دعا لها التحالف الوطنى لدعم الشرعية، ونظموا صباح اليوم سلسلة بشرية تستنكر جرائم العسكر، وتؤكد تواصل النضال حتى عودة الحقوق المغتصبة.

امتدت السلسلة على طريق الحسينية-صان الحجر، رافعين بجوار علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى شارات رابعة العدوية ولافتات تحمل عبارات مناهضه للانقلاب العسكرى وجرائمه وتؤكد على عدم التفريط فى قضية القدس قبلة المسلمين وبوابة السماء فى رحلة الإسراء والمعراج.

وعبر المشاركون عن غضبهم ضد جرائم استمرار مؤامرات الأذرع الإعلاميه للانقلاب العسكرى لتغييب وعى الشعب المصرى، وخيانة القدس، داعين إلى فضح كل المتورطين فى مثل هذه الجرائم والمؤامرات حتى يتم محاكمتهم متى سمحت الظروف بذلك.

وأكد المشاركون تضامنهم مع الأحرار فى سجون العسكر وجددوا العهد بمواصلة طريق النضال السلمى حتى تحقيق جميع أهداف الثورة وعودة المسار الديمقراطى وإطلاق الحريات والقصاص لدماء الشهداء.

رابط دائم