في حلقة جديدة من مسلسل الإهمال في مصر تحت حكم عصابة العسكر، شهدت محافظة السويس وفاة طفلين غرقا في بلاعه صرف مفتوحة بمنطقة مساكن 24 أكتوبر بحي فيصل.

وقال شهود عيان: إن الطفلين كانا يلعبان مساء أمس الجمعة أمام منزلهما بمنطقة 24 أكتوبر بالسويس ولكن اختفوه فجأة وظلت الأسرة تبحث عنهما لمدة تزيد عن 4 ساعات، حتى شاهد أحد الأشخاص جسما غريبا يظهر من مكان غطاء البلاعة، وبالاقتراب منه رأى الطفلين ساندي محمد عبده الشعيري “4 أعوام” وعبد الرحمن محمد فوزي “6 أعوام”.

 

وكانت الفترة الماضية قد شهدت تكرار حوادث وفاة أطفال داخل بلاعات الصرف الصحي بعدد من المحافظات، وسط غياب المحاسبة للمسئولين عن ترك تلك البلاعات دون أغطية.

رابط دائم