تحول العثور علي جثامين  لشباب مصري في صحراء ليبيا لظاهرة منذ الانقلاب العسكري على الرئيس الشرعي للبلاد الدكتور محمد مرسي ، حيث  هرب شباب مصر إلى ليبيا بحثا عن لقمة عيش، في ظل تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية في البلاد، وزيادة معدلات الفقر والبطالة.

كان آخر تلك الحوادث إعلان السلطات الليبية العثور على جثامين ثلاثة مصريين داخل الأراضي الليبية بالقرب من الحدود مع مصر، مشيرة إلى مرور عدة أشهر على وفاة هؤلاء الأشخاص.

وقال مكتب مراقبة الحدود البرية للجمارك في منطقة الجغبوب القريبة من الحدود مع مصر، إن دورية مشتركة من الشرطة ومكافحة الجمارك في الجغبوب عثرت على جثث ثلاثة مصريين، مشيرا إلى أن الضحايا يبدو أنه مضى على وفاتهم أكثر من ثلاثة أشهر، وأنه عُثر عليهم في طريق “الجغبوب- طبرق”، غرب بوابة الأربعين بنحو 80 كم.

 

 

رابط دائم