أدت جموع الحجاج منذ فجر اليوم الثلاثاء، أول أيام عيد الأضحى المبارك، نسك رمي الجمرات في مشعر منى برمي الجمرة الكبرى؛ “جمرة العقبة” بسبع حصيات.كما يتوجه الحجاج اليوم إلى نحر الهدي، ثم يؤدون طواف الإفاضة في الحرم المكي.

وقد أدى الحجاج الذين يقدر عددهم هذا العام بنحو 2.4 مليون شخص، مساء أمس الاثنين، صلاتي المغرب والعشاء جمع تأخير، والتقطوا بعدها الجمرات وباتوا ليلتهم في مزدلفة.

وتعد النفرة من عرفات إلى مزدلفة المرحلة الثالثة من مراحل تنقلات حجاج بيت الله الحرام في المشاعر المقدسة لأداء مناسك حجهم.

ويقضي الحجاج في منى أيام التشريق الثلاثة (11 و12 و13 من ذي الحجة) لرمي الجمرات الثلاث، ويمكن للمتعجل من الحجاج اختصارها إلى يومين فقط، حيث يتوجه إلى مكة لأداء طواف الوداع وهو آخر مناسك الحج.

وأيام الحج الستة هي: يوم التروية، ويوم عرفة (الركن الأعظم من الحج)، ويوم النحر ثم أيام التشريق الثلاثة.

رابط دائم