شهدت محاكم الانقلاب نظر عدد من الهزليات، وأجلت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة الانقلابي محمد شيرين فهمي، محاكمة رجل الأعمال حسن مالك، و23 آخرين، في الهزلية المعروفة إعلاميا بـ “أزمة الدولار”؛ وذلك لجلسة 16 سبتمبر.

وأجلت المحكمة العسكرية، إعادة محاكمة 4 أشخاص، محكوم عليهم بالإعدام شنقا، بعد إلغاء حكم الإعدام الصادر بحقهم في الهزلية رقم 174 لسنة 2015 جنايات عسكرية غرب، والمعروفة إعلاميا بـ«خلية العمليات المتقدمة» الي جلسة 27 أغسطس.

وكانت محكمة الطعون العسكرية العليا، قد قضت يوم الإثنين 26 مارس، بقبول نقض الحكم الصادر بالإعدام شنقا بحق كل من «محمد فوزى عبدالجواد محمود، ورضا معتمد فهمى عبدالمنعم، وأحمد مصطفى أحمد محمد، ومحمود الشريف محمود»، فيما رفضت الطعن المقدم من “أحمد أمين غزالي أمين، عبد البصير عبد الرؤوف عبد المولي حسن” المحكوم عليهم فيها حضوريا بالإعدام شنقا وأصبح الحكم الانقلابي بحقهم نهائيا وواجب النفاذ.

كما قضت المحكمة برفض طعون 6 أشخاص محكوم عليهم بالسجن المؤبد حضوريا، و6 آخرين محكوم عليهم بالسجن 15 عاما حضوريا.

وقررت المحكمة العسكرية، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، تأجيل محاكمة 292 شخص في الهزلية 148 عسكرية، والخاصة ب”مسرحية محاولة اغتيال السيسي” ؛ وذلك الي جلسة 29 أغسطس.

رابط دائم