في استمرار لسياسة الاستدانة التي يمارسها نظام الانقلاب داخليا وخارجيا، طرح البنك المركزي المصري، اليوم الأحد، نيابة عن وزارة المالية بحكومة الانقلاب، أذون خزانة بقيمة إجمالية تقدر بـ16 مليار جنيه، وتبلغ قيمة الطرح الأول لأذون خزانة لأجل 91 يومًا 7.7 مليار جنيه وأذون بقيمة 8.2 مليار جنيه لأجل 266 يومًا.

وأظهرت بيانات وزارة المالية في حكومة الانقلاب، ارتفاع عجز الموازنة العامة للدولة خلال فترة الـ7 أشهر الأولى من العام المالي الجاري بنسبة 11.3% على أساس سنوي.

يأتي هذا في ظل ارتفاع ديون مصر بشكل كبير خلال الفترة الماضية، رغم تحذير وكالة التصنيف الائتماني “موديز”، من المخاطر التي تنتظر مصر خلال الفترة المقبلة بسبب التوسع في الديون.

وكان عمرو الجارحي، وزير المالية في حكومة الانقلاب، قد كشف عن زيادة حجم ديون مصر 5 أضعاف خلال السنوات الخمس الماضية، مؤكدًا استمرار ارتفاع الديون خلال الفترة المقبلة.

رابط دائم